السبت , أغسطس 19 2017
الرئيسية / الارتباط والحب على الفيس بوك

الارتباط والحب على الفيس بوك

الارتباط والحب على الفيس بوك
 

الحب على الفيس بوك اصبح امر شائع جدا بين شباب المسلمين

لذلك هذا الموضوع هام جدا ويستحق مناقشته واضافته لقسم مشاكل معاصره

سوف نساعد فى الموضوع كل فتاه تشعر بالندم وتريد التخلص من حب الانترنت

وتحتاج دفعه بسيطه لتعيدها الى الطريق الصحيح

نسال الله ان يحفظ نساء المسلمين ويسترهم ويوفقهم لما يحب ويرضى ان شاء الله

اولا :

يجب ان تعلمى ان هناك اشياء تصيبك عندما تقومى بمثل هذه المعصيه

وهي : (( شعورك بالنكد الشعور بالعصبيه الشعور بالاكتئاب   الشعور بالغضب الشديد ))

 

بالاضافه الي : (( اهمالك فى الدين  – ابتعادك عن الله – البدء فى الكذب –  بالتاكيد الخيانه لثقه الاهل – وقد يصل الامر للسرقه  ))

كل هذه الامور تحدث لك بالتدريج بسبب افتعالك للمعصيه وانتى على علم بها .

لكن يجب ان تعلمى ان كل هذا ابتلاء من الله فقط

وإن هناك ماهوا اخطر من بعض المشاكل النفسيه المشار اليها فى بدايه الموضوع

 

الشىء الخطر عليكى يدعي :  (( الستر ))

يجب ان تكونى على يقين ان الله عز وجل يستر عليكى عندما تقومي بمعصيته وينتظرك لتتركى المعصيه وتتوبى منها

ولكن عند استمرارك فى المعصيه قد يبتليك الله لعلك تعتبري وتتوبي .

 

لذلك اختى المسمله كونى على يقين ان الله عز وجل يعلم السر واخفي .

 

وكونى حريصه فى حياتك واعلمى ان الفتاه سريعه الوقوع فى الخطأ بسبب العواطف التى تملكها

وتجعلها تصدق ما ينصبه لها الشاب من شرك وفخاخ فى الكلام المعسول ومعاملتها بحنان وطيبه شديد .

 

لذلك كونى حريصه الا تغضبي الله عز وجل عليكى بمعصيه وتستمري بها .

 

الارتباط والحب على الفيس بوك

 

نتبيه هام جدا للشباب المتابعين لهذا الموضوع اقرأ التالي :

(( اعلم ان اسوأ الناس هم اصحاب ذنوب الخلوات . الذين اذا خلو بمحارم الله انتهكوها )) .

لذلك لا يخفي عليكم ان مايدور بينكم فى هذه العلاقه تقع به معاصى يعلمها الله عز وجل

بالاضافه للمعصيه التى تحدث من هذه العلاقه التى ليس منها اى هدف

وليس بها اى شىء من العلاقه الشرعيه الصحيحه

والاسلام لا يقبل اى علاقه ليست بالنور ومعلنه ويحكمها ضوابط شرعيه ولها شروط وتحت نظر الاهل ومراقبتهم .

 

الارتباط والحب على الفيس بوك

ملحوظه

الاسلام لم يضع لنا شروط للخطبه والزواج ليمنع عواطف او مشاعر نشعر بها

بل وضعها لنا لتكون الطريقه الصحيحه التى يكرم بها المرأه وهي الدخول من باب المنزل والتقدم للفتاه

وهكذا يحافظ الاسلام على كرامه المرأه ويستر عليها ويصون كرامتها,

ويحافظ عليها من جميع المشاكل النفسيه ويبعدها عن المعاصى التى قد تقع بها .

– كونى اكيده من التالي (( ارادك الاسلام مطلوبه عزيزه ولم يريدك ان تكونى طالبه ذليله ))

وكونى على يقين ان اى شاب على وجه الارض عندما تقدم فتاه له تنازلات ينقص شىء فى داخله باتجاهها

ولن يحترمها وسوف يحتقرها فى مرحله ما .

لكنه سيعجب ويحب الفتاه التى تصون نفسها

ولذلك فى وقتنا المعاصر اكد الكثير من الرجال  ان الرجل ينفر من المرأة التى تجري ورائه

ويبحث عن تلك المرأة التى تتمسك بايمانها وتخشي معصية الله , التى تم تربيتها تربيه صحيحه ,

التى ليس لها غير طريق واحد للوصل اليها وهو الدخول من الباب

————-

الخلاصه

كونى مطلوبه عزيزه ولا تكونى طالبه ذليله  .

ابتعدى عن المعاصى حتى لايقع عليكى ابتلاء الله بالفضيحه .

توبي الى الله وانتظري ماكتبه لكى الله عز وجل .

اعلمى ان الخساره كبيره لمن يتمادي فى المعصيه .

————
تنبيه هام
————
جميع الموضوعات التى تقدمها هي نصائح عامه لتنمية المعلومات الصحية
ولزيادة الوعي الصحي  .. ويجب على كل مريض مراجعه طبيبه المختص
لان كل حاله تخلتف عن الاخري وكل شخص متفرد بذاته
ولذلك يجب ان يكون التشخيص والعلاج حسب حاله كل شخص
وفقكم وشفاكم الله ..
فى حاله نقل الموضوع يتوجب عليك ذكر المصدر معلومات طبية

الارتباط والحب على الفيس بوك

ترك الحب والارتباط على الفيس بوك

ترك الحب والارتباط على الفيس بوك

ترك الحب والارتباط على الفيس بوكترك الحب والارتباط على الفيس بوكترك الحب والارتباط على الفيس بوكترك الحب والارتباط على الفيس بوكترك الحب والارتباط على الفيس بوكترك الحب والارتباط على الفيس بوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *